fbpx
اخبار رياضية

مرتضي منصور يهاجم وزير الرياضة ورموز الكرة بناديي الزمالك

مهاجمه مرتضي منصور لوزير الرياضة

قام مرتضي  منصور بمهاجمة وزير الرياضة ويبين طمعه للحصول على رئاسة مجلس الإدارة لنادي الزمالك،كما قام بالرد على بيان اللجنة المعنية لإدارة شئون نادي الزمالك برئاسة كل من أحمد البكري و الذي أكد مديونية نادي الزمالك تخطت المليار جنية ويقوم بمهاجمة اللجنة وأشرف صبحي وزير الرياضة ونجوم ورموز نادي  الزمالك.    وقد أصدر اشرف صبحي وزير الرياضة بتجميد مجلس إدارة نادي الزمالك بالكامل برئاسة المستشار مرتضى منصور وتعيين مجلس إدارة مؤقت بسبب بعض الخلافات المادية والإدارية وقد قام مرتضي منصوربتهنئة نادي الزمالك على الفوز وقال في فيديو مبروك لأولاد مرتضي منصور على الفوز وإسعاد الجماهير وهم احرجو من قامو بالشائعات انهم سيتركون المباراة لنادي المقاولون لأحراج اللجنة المؤقتة وصرح أن اللاعبين رجال لايفوتوا اي مباراه لأي فريق.  وفي حديثه على الفيديو الذي قام بنشره يقول فيه لعبد الحليم على مدير الكرة والذي تم ضرده من غرفة الملابس في مباراه طلائع الجيش بمسابقة الكأس بعد أن قام بسبهم وقال انت اختفيت أمس وظهرت عند دخول الهدف الثاني لنادي الزمالك ثم احتفلت هل انت حقا المدير الفني ام انت من أحضرت اللاعبين يجب أن تشكروا مجلس الإدارة اللي انا رئيسه واشكروا أمير مرتضي ابني الحاضر الغائب جميع اللاعبين هو أمير من تعاقد معهم ولم تحضر هذه اللجنة المؤقته اي شئ.  وصرح أيضا أنني سعيد بالجماهير التي طالبت برحيل هذه اللجنه لأنهم اولاد مرتضي منصور وقد قامت اللجنة بأجراء تفتيش وهم لا يحق لهم ذلك وقد أكد إسماعيل يوسف وأحمد جلال إبراهيم أن لايوجد اي مخالفات في مجلسي ولكن هذه اللجنة تحاول إرضاء البعض وهل يمكن استخراج كل هذه المخالفات في أسبوع واحد والتي مكثت اللجنة القضائية سته أشهر والأرقام الخيالية الذي تم إصدارها ديون على نادي الزمالك بمليار ونص لقد جعلت المحلات المؤجرة بألف جنية إلى ٧٥٠الف  جنية شهريا ولدينا ١١١ مليون عند الشركة الراعية وقد تم تقديم طلب لأخذ المستحقات ولايوجد رد لماذا المجلس الحالي يتغاطي عن طلب هذا المبلغويقوم يطلبه. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

انت تستخدم اضافة مانع الاعلانات

برجاي تعطيل الاضافة فالاعلانات هي مصدر الدخل الوحيد الذي يساعدنا على تطوير واستمرار الموقع